الاحتفاء بإعادة تأهيل 26 طفلاً من ضحايا الحرب بمأرب

اختتمت اليوم الثلاثاء مؤسسة وثاق للتوجه المدني دورة تأهيلية لـ 26 طفلاً مجنداً ومتأثراً بالحرب ضمن مشروع إعادة تأهيل الأطفال المجندين والمتأثرين بالحرب في اليمن, الممول من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية.

وفي الحفل الذي حضره وكيل محافظة مأرب الشيخ علي محمد الفاطمي وعدد من مدراء المكاتب التنفيذية بالمحافظة, استعرض الأطفال المبدعون جزءاً من عملية تأهيلهم, تمثلت بمعرض للرسوم وفقرات مسرحية وغنائية عكست الفارق الذي يجدونه قبل وبعد التأهيل النفسي والاجتماعي الذي خضعوا له طيلة شهر كامل.

وشكر وكيل محافظة مأرب الشيخ علي محمد الفاطمي مركز الملك سلمان للإغاثة وشريكه المحلي على جهودهما الإنسانية في مجال إعادة الأطفال المجندين إلى حياتهم الطبيعية وإلحاقهم بمدارسهم.

وأوضحت كلمة المشروع إن أطفال الدورة هذه والتي هي الثالثة من المرحلة السابعة والثامنة, تسربوا من التعليم, وانقطعوا عنه بسبب تجنيد الحوثيين لهم, وتأثر بعضهم بمؤثرات الحرب الصادمة.

وأشارت إلى أن المشروع يكون أعاد تأهيل 321 طفلاً مجنداً ومتأثراً في المراحل السابقة, وهناك توسع في المشروع في المراحل المقبلة, التي تأتي في إطار خطة مركز الملك سلمان التي ستستهدف 2000 طفل يمني.

قد يعجبك ايضا

جاري تحميل التعليقات...