الحوثيون على نهج “داعش” حملة لملاحقة الشباب بحجة قصات الشعر الدخيلة

أطلقت ميليشيات الحوثي في مناطق سيطرتها حملة ملاحقة لمعاقبة الأطفال والشباب بحجة منع قصات الشعر الدخيلة، في إطار ما أسمته “حملة تعزيز الهوية الإيمانية” والتي تهدف لمسخ هوية اليمنيين، ومصادرة حريتهم وحقوقهم الشخصية.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لعناصر من ميليشيات الحوثي وهي تقوم بقص شعر طفل بشكل كامل, حيث اعتبروا انها تسلك طريق تنظيم داعش الإرهابي.

وكانت ميليشيات الحوثي قد فرضت في وقت سابق على الحلاقين في مناطق سيطرتها أشكال محددة من قَصّات الشعر الرجالية، وحذّرتهم من الحبس والعقوبة المغلظة في حال مخالفة تعليماتها، زاعمه أن الكثير من القَصّات تخالف ما دعا إليه زعيمها من الالتزام بـما أطلق عليه “الهوية الإيمانية”.

قد يعجبك ايضا

جاري تحميل التعليقات...