«الحوثي» تسطو على ممتلكات المساجد.. وتحولها إلى مشاريع استثمارية

شرعت ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران بتأجير ممتلكات خاصة بمساجد في العاصمة “صنعاء”، وحولتها إلى مشاريع استثمارية.

سكان محليون أكدوا أن ميليشيا الحوثي الانقلابية، شرعت بهدم مرفقات خاصة بساحة مسجد الجامعة الواقعة جوار جامعة “صنعاء” الجديدة؛ وذلك بهدف تأجيرها وتحويلها إلى مشروع استثماري.

وأوضحت أن ميليشيا الحوثي الانقلابية، بدأت خلال اليومين الماضيين، بهدم مرفقات خاصة تابعة لمسجد الجامعة وإعادة بنائها بهدف تأجيرها وتحويلها إلى محلات تجارية.

وكانت ميليشيا الحوثي قد أقدمت نهاية العام الماضي على السطو على ساحة مسجد “أبوبكر الصديق” الواقعة بمنطقة الحي السياسي، وحولتها إلى “مخبز” كمشروع استثماري؛ وذلك في إطار عبث الميليشيات واستغلال سيطرتها لتوسيع نفوذها الانقلابي.

يشار إلى ميليشيا الحوثي عمدت منذ سيطرتها على العاصمة صنعاء، إبان انقلابها على الشرعية، في خريف 2014، إلى السطو على الممتلكات الخاصة والعامة، وقامت بمصادرة أموال شركات خاصة وجمعيات خيرية، بالإضافة إلى السطو على الممتلكات الخاصة بالمساجد، والأماكن الأثرية، وتسخير ممتلكاتها لخدمة مشروعها الطائفي ودعم جبهات القتال الحوثية.

قد يعجبك ايضا

جاري تحميل التعليقات...