بالفيديو … وصول مئات الأفارقة إلى سواحل أبين وتوجههم إلى مناطق سيطرة الحوثي

اليمن الاتحادي/ متابعات :

أفادت مصادر محلية بمحافظة أبين ، جنوب اليمن ، بوصول مايربو عن 1000 شخص من جنسيات أفريقية الى عدد من سواحل ” أحور ” بالمحافظة الخاضعة لسيطرة الحزام الأمني.

وذكرت المصادر أن هذه الأعداد وصلت بشكل متزامن على متن قوارب اصطياد ، وغادرت السواحل عبر شاحنات الى مناطق غير معروفة .

وأوضحت المصادر أن مجاميع مسلحة غير معروفة أشرفت على عملية النقل ، حيث غادرت الشاحنات إلى أماكن مجهولة.

وشاهد عدد من المسافرين توجه الكثير من الافارقة إلى مناطق في الشمال، سيرا على الاقدام، ويخشى مراقبون أن يتم الزج بهؤلاء للقتال في صفوف مليشيا الحوثي ، التي تواجه نقصا مستمرا في المقاتلين .

وكانت الحكومة قد أكدت مرارا استخدام الحوثيين للاجئين الأفارقة كمرتزقة وتجنيدهم للقتال في صفوفها، وأعلنت في جبهات مختلفة ، عن مقتل مرتزقة أفارقة كانوا يقاتلون في صفوف مليشيا الحوثي ، وتم أسر العشرات منهم في كل من تعز ومأرب والجوف وجبهات مختلفة في عموم البلاد .

ويرى مراقبون أن تهريب الأفارقة بشكل مستمر في المناطق المحررة من الحوثيين ، يشكل دليلا إضافيا على التنسيق بين جهات انفصالية ومليشيا الحوثي لإطالة أمد الصراع وإضعاف الحكومة الشرعية.

وكان مراقبون قد كشفوا عن مخطط للمليشيا بانشاء معسكر كبير في مدينة إب وسط اليمن، لاستقطاب واستقبال المهاجرين الأفارقة من أجل تجنيدهم في صفوف الجماعة.

وأكدوا ان قيادة المليشيا في إب أقدموا على تسليم مساحة واسعة من الأرض لمنظمة اللاجئين الأممية من أجل إقامة المعسكر الذي تقدر مساحته بنحو 8 آلاف متر مربع، فيما أبدى عدد من الناشطين قلقهم إزاء السلوك الحوثي الرامي إلى تحويل مدينة إب إلى موطن لنحو 100ألف مهاجر إثيوبي.

قد يعجبك ايضا

جاري تحميل التعليقات...