شجرة تثير دهشة الأهالي بمديرية تبن بلحج.. لهذا السبب

أثارت شجرت مريمرة معمرة، دهشة أهالي منطقة كدمة أمشعيبي بمديرية تبن محافظة لحج، وذلك بسبب ما تفرزه من مواد صمغية غريبة.

وبحسب أهالي المنطقة، فإن المادة السائلة عند إفرازها من الشجرة، تكن عبارة عن رغوة فوارة، تبدأ بالسيلان حتى الأرض، من ثم تتصلب وتتحول إلى صمغ جاف.

وقرية أمشعيبي، يستوطنها أهالي منطقة الدرب، بعد اندثارها وزحف الرمال عليها حيث استقروا بهذه المنطقة.

وقال سالم بن سالم باحث وموثق لأثار منطقة الدرب القديم وقرية كدمة أمشعيبي: “لوحظ خروج المادة الصمغية مع بداية شهر نوفمبر، وهي ظاهرة لم نشاهد مثلها منذ سنوات، حيث توجد أشجار مثلها لم تفرز أي شيء”.

وأوضح: “هذه المادة التي تفرزها الشجرة بكمية تمكنها للوصل بالسائل الصمغي، أثار دهشة المواطنين في بداية الأمر”.
وأضاف أنها لاتزال تفرز صمغها، الذي سرعان ما يتجمد ويتحول إلى مادة جافة على الشجرة، امتدادا إلى أسفلها.
ودعا سالم بن سالم الباحثين والمهتمين، إلى دراسة هذه الظاهرة لتفيدهم في أبحاثهم العلمية ولمعرفة ماأصابها.

وقال : “الشجرة في حالة طبيعية بأغصانها وأوراقها الخضراء، إلا أن خروج المادة الصمغية منها أثار دهشة كبيرة”.

قد يعجبك ايضا

جاري تحميل التعليقات...