معارك البيضاء تفتح الطريق إلى صنعاء

الجيش الوطني

بعد سلسلة الانتصارات التي حققها الجيش الوطني اليمني المسنود بمقاتلات التحالف العربي فيمحافظة البيضاء – وسط اليمن- ضد مقاتلي الحوثي خلال الأسابيع الماضية، ازدادت مخاوف الحوثيين من فقدان أهم المحافظات وسط البلاد والتي تحد 10 محافظات 3 منها تحت سيطرتهم وهي صنعاء وإب وذمار.

وأصدرت مليشيات الحوثي أوامر التحشيد لعرقلة تقدم قوات الشرعية، وانحصرت خيارات المقاتلين العسكرية في زرع الألغام بمساحات واسعة قبل فرارهم باتجاه محافظة ذمار المحاذية.

ونقل موقع ”إرم نيوز” عن مصدر تأكيدها أن قيادات حوثية بينهم صالح الصماد – رئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى- كثفت لقاءاتها بعدد من زعماء القبائل وأعضاء مجلسي النواب والشورى وقيادات في حزب المؤتمر من أبناء محافظة البيضاء، بهدف الدفع بمزيد من المقاتلين من أبناء البيضاء للقتال في خطوط المواجهات مع الجيش الوطني في مناطق متعددة من المحافظة.

وأكد أن تحركات الحوثي تصطدم بالطبيعة القبلية والاجتماعية الرافضة للتواجد الحوثي الذي ينتهج الفكر الشيعي “الإثنى عشري” بينما تعد البيضاء امتدادًا طبيعيًا للبيئة اليمنية التي ارتبطت بالمذهب الشافعي – السني-.

حدود محافظة البيضاء

محافظة البيضاء تبعد عن صنعاء حوالي 267 كم من جهة الجنوب الشرقي، وهي إحدى المحافظات اليمنية التابعة لإقليم سبأ، وتقسم إلى عشرين مديرية أكبرها رداع.

تتوسط البيضاء عدة محافظات يمنية، وتحدها من الشمال أجزاء من محافظتي مأرب وشبوة، ومن الشرق أجزاء من محافظتي شبوة وأبين، ومن الجنوب أجزاء من محافظات أبين ولحج والضالع، ومن الغرب أجزاء من محافظات الضالع وإب وذمار ومن الشمال الغربي جزء من صنعاء.

وفي التقسيم اليمني ما قبل الوحدة اليمنية كانت البيضاء – محافظة شمالية- بوابة الشمال نحو الجنوب من خلال عدة مناطق محاذية لجمهورية الجنوب اليمني، وفيها دارت عدة مواجهات مسلحة بين شطري اليمن قبل اتحاد الشطرين في تسعينيات القرن الماضي.

أهمية إستراتيجية

تمثل السيطرة على محافظة البيضاء أهمية إستراتيجية كبيرة قد تقلب موازين القوى بشكل جذري لصالح الجيش الوطني ضد ميليشيات الحوثي، لمحاذاتها عدة محافظات يمنية منها 3 محافظات ما تزال في قبضة المليشيات الحوثية “إب، ذمار، صنعاء”.

اليمن.. التحالف يكلف قائدًا عسكريًا بارزًا بالتوغل في معقل الحوثيينهل نُقلت القمة العربية إلى الظهران بسبب صواريخ الحوثي؟.. كاتب سعودي يجيب (فيديو)

والسيطرة على البيضاء تسارع الخطوات نحو السيطرة على مناطق جديدة في محافظة ذمار خاصة مناطق قبائل عنس والحداء، لوجود رفض مجتمعي هناك ضد ممارسات الميليشيات الحوثية.

وأكد مصدر من منطقة عنس بمحافظة ذمار -100 كم جنوب صنعاء- والمحاذية من جهة الشرق لمحافظة البيضاء، أن هناك تفاهمات غير معلنه بين المقاومة الشعبية في البيضاء وعدد من أبناء عنس في ذمار للاستعداد لبدء انتفاضة ضد الحوثيين بعد استكمال تحرير البيضاء.

قد يعجبك ايضا

جاري تحميل التعليقات...