“مهرجان العين السينمائي” يكرم الفائزين وسط حضور فني جماهيري واسع

اختتمت فعاليات مهرجان العين السينمائي، في حفل كبير احتضنته قلعة الجاهلي في منطقة العين، و توافد عدد كبير من الفنانين وصنّاع الأفلام من الإماراتيين والخليجيين والعرب على السجادة الحمراء، منهم الفنانون أحمد بدير وبشرى وطارق العلي وخليل الرميثي ومنصور الفيلي وناصر الظاهري وصالح كرامة وطارق الشناوي وميرفت عمر، إلى جانب أعضاء لجان تحكيم مسابقات المهرجان.
وأقيم المهرجان تحت شعار “سينما المستقبل”، برعاية عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان، وحضور الشيخ الدكتور سعيد بن طحنون آل نهيان، والشيخ حميد بن عبد الله المعلا، والشيخ عبيد بن سهيل آل مكتوم.
وكرم المهرجان الفائزين في أجواء شهدت حضوراً جماهيرياً واسعاً، حيث نال الفيلم السعودي “نجد” جائزة أفضل فيلم في مسابقة “الصقر الخليجي الطويل” وهو من بطولة الفنانة القديرة حياة الفهد وإبراهيم الحربي وزهرة الخرجي، وإخراج سمير عارف.
أما في مسابقة “الصقر الخليجي القصير” ففاز بها فيلم “المنطقة الرمادية” للمخرج حسين جعفر حبيب، وذهبت جائزة لجنة التحكيم لأحمد خضيري عن فيلم “المتابعون”.
وفي مسابقة “الصقر الإماراتي القصير” فاز بالجائزة الأولى فيلم “نايتن” للمخرج طلال محمود، وذهبت جائزة لجنة التحكيم لأحمد الملا عن فيلم “أمي”، وحصلت المخرجة الإماراتية نائلة الخاجة على جائزة “الإبداع لأفضل موهبة إماراتية”.
وفي مسابقة “الصقر لأفلام المقيمين” حصد جائزتها الأولى المخرج فيصل هاشمي عن فيلم “أمبر”، فيما حصل على جائزة لجنة التحكيم فيلم “الملاحظة الأولى” للمخرج ليث الرماحي.
وفي المسابقة نالت براءة صليبي إشادة لجنة التحكيم كأفضل ممثلة عن فيلم “قرب الموعد”، إضافة إلى إشادة لفيلمي “زي ما إحنا” للمخرج محمد رضا، وفيلم “لا أعلم” للمخرج فراس سمير.
أما جائزة “الصقر لأفلام الطلبة” ففازت بها المخرجة مريم الطنيجي عن “العاصفة”، فيما حصل على جائزة لجنة التحكيم فيلم “ماكينة رعب” لعمرو لقمان، وذهبت إشادة لجنة التحكيم عن فيلم “العصافير” للمخرجة فوزية محمد والممثل أحمد سيف عن دوريه في كل من “دراكولا” و”فتيان التواصل”.
ووجه مدير عام المهرجان، عامر سالمين المري، شكره للقيادة الرشيدة في دولة الإمارات على الاهتمام اللامحدود بالفن الراقي الذي يشكل دعماً كبيراً لكل البرامج والفعاليات والمهرجانات السينمائية الطموحة.
وقال الشيخ الدكتور سعيد بن طحنون آل نهيان، في كلمته التي ألقاها في ختام فعاليات الدورة الثانية من مهرجان العين السينمائي: “أشكر طاقم العمل على المهرجان المتألق من شتى النواحي، لا سيما الرؤى والأهداف والتنظيم ولجان التحكيم، ومثل هذه المهرجانات من شأنها أن تأخذ بيد الشباب المهتمين بالسينما نحو أفق رحبة من الإبداع من خلال تبادل الخبرات وصقلها، آملاً المزيد من التألق في الدورات القادمة من مهرجان العين السينمائي”.
وتمنى الشيخ الدكتور سعيد بن طحنون آل نهيان الشفاء العاجل للفنان الإماراتي القدير سلطان النيادي، ودوام الصحة والعافية.

قد يعجبك ايضا

جاري تحميل التعليقات...