وزارة المالية تصدر توضيحا بشأن صرف المرتبات عبر شركات الصرافة

كشف مصدر مسؤول في وزارة المالية بالعاصمة المؤقتة عدن، سبب عدم صرف مرتبات موظفي الدولة في بعض القطاعات عبر البريد، واستمرار صرفها عبر شركات صرافة خاصة.

وقال المصدر في تصريح صحفي: انه سبق ان وعدت إدارة البريد بتأسيس المركز الرئيس في عدن، وفصله عن صنعاء وهو ما لم يتم حتى اليوم.

واضاف تعليقا على اتهام نائب مدير عام الهيئة العامة للبريد سامي صالح البرطي، وزارة المالية بالوقوف خلف إحالة خدمة صرف الرواتب إلى المصارف الخاصة، البريد فشل في صرف مرتبات المتقاعدين وتسبب بمعاناة كبيرة لهم في مكاتبها، والسمسرة بمرتباتهم، وهم نسبة محدودة من موظفي الدولة فكيف لو تم تحويل البقية إليهم في ظل عدد فروعه المحدودة والتلاعب بالرديات وتصفيرها.

واكد ذات المصدر تحقيق وفورات بمليارات الريالات خلال العام ٢٠١٩ اعادتها شركات الصرافة إلى البنك المركزي اليمني، مشددا على أن الوزارة ستواصل جهودها للحفاظ على المال العام، وتصحيح الاختلالات أينما وجدت.

قد يعجبك ايضا

جاري تحميل التعليقات...